3.جـ) صداقية نظام معلومات الذاكرة

بالتحدث عن الذكاءقد نتوقع مسبقا العلاقات المفاهيمية وطرق نقل هذه المعلومات بين المنطق وذاكرة الرياضيات الحدس والذاكرةالطبيعية وبين اللغة والذاكرة اللغوية متعاملين مع الاشكال العملية المختلفة للذكاء كقدره مترابطة والذكاء كمدير لنظام معلومات الذاكره.

الذاكرة الرياضية التي تتطلب اليقين في الاستجابات لنظام المعلومات البايولوجي ويجب ان تتفهم تماما الذكاء الرياضي المنطقي من حيث انهاتتطلب ألمصداقية مع ذلك لن يكون مفاجئا فهنالك انواع أخرى من الذاكرة مثل الذاكرة الطبيعية والقدرة التي لها صله بالغة التي تسمح بصورة مميزه للتعرف على الأخطاء والتقريب كانت نتيجة نقيس بها المعلومات الجينية التي تعمل لتفعيل الذاكرة ألرياضيه ولكن هناك افتراض معاكس لافتراض إثبات المعلومات الخارجيه.

قلعة ايرلندا-ذاكره بصريه(صور شعبيه)
ذاكره بصريه

بمعنا إن دماغنا ينشئ شفرات جينيه من كلا الأبوين وعندما تعمل عمليات معينه مثل الذاكرة الطبيعية لا يتطلب اليقين في الاستجابات .

من الناحيه الأخرى الذاكرة تقترح معلومات اضافيه كطبيعة لتخزين المعلومات الخاصة بها والمشاكل او الصفات كمدير لنظام المعلومات .

ويتضح ايضا إن ذاكرات خاصةجدا تتواجد مع مدراء خاصين لدرجه مساوية وعملهن الداخلي حاليا عمليا غير معروف في العلوم العصبية. نحن

لانشيرإلى اجزاءالدماغ التي تفعل او لانفعل في نشاطات معينه ولكن بالأصح الآليات البايولوجيه التي تطور من وجهة نظر وظيفية. نحن نستطيع ان تمييزالذاكره الموسيقية البصرية واللغوية من بين اخرى غيرها .

بالرغم من أننا كنا نستخدم المصطلح الذاكرة الرياضةإلا اننا نعتقد أن مصطلح ذاكره النمط الامن في نقل المعلومات دقيق اكثر .وبطريقه مماثله لكن بدون محاوله صنع دراسه رموز مغلقه نحن نستطيع إن نشير إلى النمط المرجح عندما تكون الثقة المطلوبة عاليه ولكن ليس لا نجعل الثقة المنخفضة نسبيا هي حدها الاعلى والنمط المحتمل .

3.د) وحدة البيانات

3.د.1. انضغاط المعلومات

بعد ان تم التعليق على انواع الذاكره فأن المعلومات التي تدخل في طبقات ذاكرة الدماغ تتغير طبيعتها وفق لنظام متعدد الابعاد او بصوره متشابهة المعلومات المضغوطة .

هذه العمليه تاخذ وقتآ ومدير الذاكره يحتاج الى استعمال الكثير من طاقته عادة لتتعامل مع ضغط المعلومات وتحليلها ومقارنتها فضلا عن تعامله مع معلومات جديده لاعادة ضغط المعلومات بعدان يبحث عن مصادر بعدية مناسبه اكثر من اجل خزن المعلومات ولتمركزها في المستقبل.

عندما نفكر بشيء لم نفكر به لمده ربما نشعر كأن المعلومات تضهر من لامكان كما لو انك تجمع اثنان وثنان معآ للمره الاولى.

عندما تسترجع اوتصبح واعيآ لمعلومات اومفهوم يبدوا كما لو ان الدماغ كان يواصل استذكار عناصر مرتبطه مع المعلومات او المفهوم المعين بنفس الوقت, وفي اوقات معينه يمكنك حتى إن تتصور المعلومات والمفاهيم مثل انفجار المعلومات الدقيقه اكثرواكثر فيما يتعلق بما كنت تتحدث او تفكر به من الواضح هذا الاستذكار يعتمد على الوقت الذي مضى منذ اخر مرة فكرت فيها بالموضوع المعين وحاجتك للاستمرار بالتفكير به.

يكون هذا مشابها لسرعة المعالجة لحاسبات جديدة بافضل تقنياتها والتي تضغط المعلومات غير المستخدمة اوتوماتيكيا عادة من قبل وان ازالة الضغط عن مصادر من المعلومات المضغوطة اذا كان هذا المطلب سيكون بطيئا جدا.

وفي الاسفل سنحلل مثال توضيحي من أناس كبار في السن حاليا يقولون الجمل التالية

  • انا لاتذكرماقلته منذ خمس دقائق
  • انا لا اتذكر ما كلته البارحة
  • غريب ولكني دائما اتذكر تماما عندما كنت قبل عشرين عام

تفسير منطقي يمكن ان يكون التالي .

  • مع الوقت اصبح من الصعب ضغط المعلومات التي كانت قد ضغطت مسبقا .هذا الضغط الاكبر يعد ظروريا لتفريغ مساحة في ذاكرة الدماغ المعطاة لدرجة انه خلال حياة شخص

  • أنه من المفترض قد استخدم كل الذاكره المتوفره

  • أيظآ الخسارة التدريجية للطاقة الحيوية للكائن الحي مع التقدم في العمر اواي مشكله اخرى اساسيه تؤدي الى ان تكون آليه الضغط اقل قوة.

  • منطقيا ياتي وقت حيث جزء من المعلومات المخزونة يحتاج الى ان يمحمى من اجل خزن الاخبار او عمل فعل حديث.

  • موقف ما قرر شخص في ان يخزن معلومات جديدة ,فان المعلومات المضغوطة سابقا لا يمكن محوها فأنه الا اذا كانت المعلومات الجديدة مهمة جدا .عادة المعلومات المحتواة في الطبقات السطحية الاولى او الثانية طبقات الذاكرة السطحية الأولى والثانية سوف تمحى أولا.

  • جانب اخر له صلة قد علقتا عليه مسبقا هو ان الناس الأكبر في السن لا يحتاجون الكثير من النوم.

نحن نتحدث عن مشاكل طبيعية ياتي مع التقدم في السن ولكن من الواضح في بعض الحالات ان الاعراض خطرة اكثر بكثير وتنتج فقدان الذاكرة ان يؤدي الى اختلال عقلي اوالى إمراض مثل الزهايمر.

بالطبع كما في كل العمليات المعقدة امتلاء الذاكرة او عدم استعمال مصادر معينة من المعلومات المضغوطة بشكل ملائم يرتبط بظهور مرض الزهايمر.

انحلال مخزون المعلومات(صوره شعبيه)
انحلال مخزون المعلومات

3.د.2. تصغير خزن المعلومات

طريقة اخرى معروفة مسبقا في ثقافتنا هي تصغير المعلومات عندما تضغط.

عندما يضغط الحاسوب صورة من شكل BMP الى شكلjpg اما تتم فقدان أي معلومةاو درجة معينة من المعلومات ولكن على ذلك قد صغر الملف الجديد لدرجة واضحة.

الذاكرة الحسية بألاخص تتطلب اجرات التصغير من اجل تصغر كميات المعلومات الهائلة الملتقاة كما عندما نفكر بالموسيقى والاغاني والافلام والفديو الخ.

3.د.3. اعادة بناء المعلومات

مناظر لظاهرة تصغير المعلومات, هناك ايضا اعادة بناء مخزون المعلومات المصغرة او المضغوطة عندما يكون ذالك امر مطلوب بواسطة مديرالمعلومات كما نعلم ان هذه الظاهرة ربما تصنع شخص موجود او عمل او جانب معين لان ذاكرته تقول بانه موجود بينما في الحقيقة هو ليس كذلك .

انه قد يبدو شخصا كاذبا ولكن في الواقع هو مشوش ومرتبك بالرغم من انه ربما يكون مدركا لهذا الاضطراب اوالتشويش اوالارتباك .